منتديات الصقراليماني


 
الرئيسيةقناة الصقر اليمالمنشوراتLatest imagesالتسجيلدخول


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
كتاب لا تحزن pdf من الشيخ عائض القرني كامل
رحلة الى كيرلا بالتفصيل
المسلسل اليمني (( الثـــأر )) حلقات كامله
الكوميديا الساخره (( خلطة مافيهاش غلطة )) الجزء الثالث
مسلسل كشكوش _ الحلقة الاولى
مسلسل كشكوش _ الحلقة الحادي عشر
يوميات عجيب وغريب - الحلقة الثالثة
تنزيل موبو ماركت Apk لتحميل التطبيقات الاندرويد مجاناً
فهد القرني بطل مسلسل همي همك في برنامج أنستنا ياعيد
الثلاثاء يوليو 06, 2021 7:54 am
الجمعة نوفمبر 29, 2019 9:53 pm
السبت ديسمبر 29, 2018 10:17 pm
السبت أبريل 07, 2018 12:20 am
السبت أبريل 07, 2018 12:14 am
السبت أبريل 07, 2018 12:13 am
الأحد يونيو 18, 2017 8:26 pm
الخميس مايو 18, 2017 1:55 am
السبت أبريل 01, 2017 8:06 am
alasaly78
batool22
magboor
احمد المرواني
احمد المرواني
احمد المرواني
Frere
مبرمجة07
ناجي سعيد هزاع
بث مباشر

 

 ثورة الحجيج

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خميس النقيب
عضو جديد
خميس النقيب


الـجــــــنــــس : ذكر
الـ ـع ــــــمــــــــر : 58
عدد المشاركـات : 2

ثورة الحجيج Empty
مُساهمةموضوع: ثورة الحجيج   ثورة الحجيج I_icon_minitimeالسبت أكتوبر 20, 2012 12:53 pm

ثورة الحجيج

في مطلع شهر ذي القعدة من كل عام تثور في نفوس المسلمين نوازع الشوق لأداء فريضة الحج ، فيتقدمون من كل حدب وصوب ، بالبر والبحر والجو ، قاصدين البيت الحرام الذي جعله الله مثابة للناس وأمنا ، وليطوفوا بالبيت العتيق الذي جعله الله قبلة للناس وعونا ، فيثورون علي المعتقدات البالية والعادات الفانية والأعراف الواهية ...!!
يعد الحاج عدته ويأخذ أهبته ، ويجمع كلمته ، ويملك فكرته ويهيئ نفسه لهذه الرحلة الربانية الخالصة ، ’دعي فأجاب و’نودي فلبي ، حديثه وكلامه ، حركاته وسكناته ، ذهابه وإيابه ، لا يتعدي روح المكان وخير الزمان ، يواكب قوافل الإيمان ووفد الرحمن ..!!
ثورة علي الشرك : الحاج في نسكه من إحرامه إلى تحلله لا بد أن ينقاد لأوامر الله ، وهذا التسليم يظهر في نزول العبد على أوامر مولاه ولو لم تصادف هواه، إنه يسلم نفسه لأوامر الله - جل وعلا - كما يسلم الميت نفسه لمغسله على خشبة الغسل، بل أشد ، وهو بذلك يثور علي الشرك والمشركين ، يثور علي رغباته وهواه ، ويخلص العمل لله ، لذا فإن المسلم ينقاد للنسك وهو يعلم أن في هذا الانقياد صحة الإتباع لا الابتداع ، صدق المثول وعلامة القبول ، ولله در عمر – رضي الله عنه - يوم أن قال وهو يقبل الحجر: إني أعلم أنك حجر لا تضر ولا تنفع، ولولا أني رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقبلك ما قبلتك . ولهذا جاء أن علياً – رضي الله عنه - كان يقول عند الحجر الأسود: " اللهم إيماناً بك لا بالحجر وتصديقاً بكتابك لا بالخرافة ووفاء بعهدك لا بعهد غيرك وإتباعا لسنة نبيك - صلى الله عليه وسلم - لا سنة سواه".
إن المؤمن لن يكون مؤمناً حتى ينقاد لأوامر الله، و’يسلم لشرع الله، وينزل على حكم الله، وهذا أصل العبادة، وجوهر العبودية، وشرط من شروط لا إله إلا الله، :" فلا وربك لا يؤمنون حتى" يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما "(النساء :65)
إخلاص النية والوجهة لله عز وجل، فلم يخرج الحاجُّ لشيء من متاع الدنيا، وإنما خرج قاصدًا رضا مولاه، ملبيًا نداءه، وفي نفس الوقت يشكره على هذه النعمة، ويردُّ الحمد والنعمة إليه وحده، فهو الذي أنعم عليه بنعمة المال الحلال والصحة والعافية، فاستطاع الحاج وهو يهتف "لا شريك لك".. إخلاص العمل لله ،وإخلاص التوجه لله ، وإخلاص القلب لله .
ثورة علي التمرد والعصيان : يمضي الحجيج إلى بيت الله الحرام، ملبِّين نداء الرحمن، ومردِّدين شعار الإيمان : "لبيك اللهم لبيك.. لبيك لا شريك لك لبيك.. إن الحمد والنعمة لك، لا شريك لك، نعم لبيك اللهم يا مالك الملك ، لبيك اللهم يا صانع الفلك ، لبيك اللهم يا رازق الخلق ، هكذا المؤمن يجب أن يلبي إذا نودي للصلاة ..! ويلبي إذا نودي للزكاة .. ويلبي إذا نودي للصوم ...ويلبي إذا نودي للحج...حتى يستطع أن يلبي إذا نودي للجهاد لان من خان حي علي الصلاة خان حي علي الجهاد ....!!! إنه نشيد ثائر ، وهتاف رائع ، معناه تلبية نداء إبراهيم عليه السلام ، حين نادي بالحج بأمر الله " وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ "(الحج:27) وعليه يلبي كل شيء ، الحجر والشجر ،
الحصى والمدر ، النبات والجماد ، الإنسان والحيوان ، ما من ملبي يلبي إلا لبي ما عن يمينه وما عن شماله حتى تنقطع الأرض من ها هنا وها هنا ...صحيح
ثورة علي الشيطان : إصرار المؤمن على محاربة الشيطان وحزبه، وتأكيد العداوة التي بيننا وبين الشيطان كما قال تعالى: "ِإنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا"(فاطر: من الآية 6)، وعدم إتباع الهوى، والسير على منهج الله، وتوطيد العزم على المضيِّ في طريق الحق، لا يضرُّه من خالفَه حتى يأتي أمرُ الله، إنه العهد على إعلان العصيان الدائم للشيطان الرجيم، والطاعة التامة لله رب العالمين ، المسلم إما أن يرجم الشيطان وإما أن يرجمه الشيطان ، إذا رجع من حجه طائعا لربه ، متبعا لنبيه ، عاملا بمنهجه ، هاربا من ناره ، راغبا في جنته ، فقد رجم الشيطان وعاداه في الله ، أما إذا عاد خاملا غافلا ، عاصيا مذنبا ، فقد رجمه الشيطان فلا يفلح أبدا !! إنه يوم إذلال الشيطان المريد واندحاره ، يوم رجم إبليس الملعون وانكساره ...!!
ورمي الجمرات هو اقتداء بإبراهيم عليه السلام، لذلك قال ابن عباس رضي الله عنهما في رواية البيهقي : الشيطان ترجمون، وملة أبيكم إبراهيم تتبعون .
ثورة علي الذنوب والمعاصي : فيوم عرفة أشبه بيوم الجمع الأكبر ، وهو من الأيام الفاضلة، تجاب فيه الدعوات، وتقال العثرات، ويباهي الله فيه الملائكة بأهل عرفات، وهو يوم عظَّم الله أمره، ورفع على الأيام قدره. وهو يوم إكمال الدين وإتمام النعمة، ويوم مغفرة الذنوب والعتق من النيران.
نفحات الله ، ورحمات الله ، ونظرات الله ، في أفضل يوم ، عرفات الله، يوم المباهاة ، يوم الذكر والدعاء ، يوم الشكر والثناء ، يوم النقاء والصفاء ...!!
والذي يذهب إلي ربه في هذا الموقف يبعث بنيته وبموقفه وبملبسه ..!! يبعث ملبيا ..!! عن بن عباس أن رجلا محرما صرع عن ناقته فأوقص ذكر أنه قد مات فقال النبي صلى الله عليه وسلم : اغسلوه بماء وسدر وكفنوه في ثوبين ثم قال على إثره خارجا رأسه قال ولا تمسوه طيبا فإنه يبعث يوم القيامة ملبيا قال شعبة فسألته بعد عشر سنين فجاء بالحديث كما كان يجيء به إلا أنه قال ولا تخمروا وجهه ورأسه قال الشيخ الألباني : صحيح ..
إن صيام يوم عرفة يكفر سنتين: فقد ورد عن أبي قتادة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن صوم يوم عرفة فقال: (يكفر السنة الماضية والسنة القابلة) "رواه مسلم".
وهذا إنما يستحب لغير الحاج، أما الحاج فلا يسن له صيام يوم عرفة؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم ترك صومه، وروي عنه أنه نهى عن صوم يوم عرفة بعرفة.
ثورة علي التشرذم والتفرق : يوم وحدة المسلمين العظمي ،يوم مؤتمر المؤمنين الأكبر ، مؤتمر سنوي يجتمع فيه المسلمون من أجناس الأرض على اختلاف ألسنتهم وألوانهم، علي اختلاف لغاتهم وأوطانهم ، اجتمعوا في هذا المكان لهدفٍ واحدٍ ولربٍّ واحد، يرجون رحمته ويخافون عذابه ، عن جابر قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يرمي على راحلته يوم النحر ويقول:لتأخذوا مناسككم فإني لا أدري لعلي لا أحج بعد حجتي هذه . صحيح رواه مسلم
إنهم يصنعون وحدة الهدف، ويبنون وحدة العمل ، إنهم جميعا مسلمون ، لرب واجد يعبدون ،ولرسول واحد يتبعون ، ولقبلة واحدة يتجهون ، و لكتاب واحد يقرؤون ، ولإعمال واحدة ويؤدون...!! هل هناك وحدة أعظم من هذه الوحدة ؟! ليكن ذلك سبيلا إلي سلامة العبادة وصحة العقيدة " إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ " (الأنبياء:92) ..!! ليكن ذلك طريقا لبلوغ التقوى وزيادة الإيمان " وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ " (المؤمنون:52) ، إذن الإسلام يوحد الأمة فلماذا تتشتت؟! ، الإسلام يعز الأمة فلماذا تذل ؟! ، الإسلام يغني الأمة فلماذا تفتقر، الإسلام يهدي الأمة فلماذا تضل ؟! " وَكَيْفَ تَكْفُرُونَ وَأَنتُمْ تُتْلَى عَلَيْكُمْ آيَاتُ اللّهِ وَفِيكُمْ رَسُولُهُ وَمَن يَعْتَصِم بِاللّهِ فَقَدْ هُدِيَ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ " (آل عمران:101)
ثورة علي الدماء : ثورة علي الدم المسفوح والربا المنتشر والعادات المشينة في لحظة وداع : انه يوم الوداع ، لقاءَ وداعِ رسول لأمته، وداعاً لهذه الدار الفانية إلى الدار الباقية، لا نَصَبَ فيها ولا تعب ، لا هم فيها ولا حزن ...ما أروعها من ساعة، وما أجمله من لقاء ، اجتمع فيه من أرسله الله رحمة للعالمين مع الجموع الحاشدة ،الخاشعة ، المتضرعة ، وكلهم أعين راعية ، وقلوب واعية ، وآذان صاغية ، لنظرات الوداع ، وكلمات الوداع..!! ، كلمات من لا ينطق عن الهوى " إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى " (النجم:4)
لقد أنصتتِ الدنيا بأسرها ، لتسمع كلام الصادق الأمين وهو يقول: ( أيها الناس اسمعوا قولي فإني لا أدري لعلي لا ألقاكم بعد عامي هذا ) .
ها هو يُلخص لأمته - بل للبشرية جمعاء - مبادئ الرحمة والإنسانية، ويرسي لها دعائم السلم والسلام، ويقيم فيها أواصر المحبة والأخوة، ويغرس بأرضها روح التراحم والتعاون، وكأنه صلى الله عليه وسلم كان يعلم أنه سيأتي على الناس حين من الدهر يودِّعون فيه هذه المبادئ ، ويسيرون في عالم الماديات ، تسوده معايير القوة والظلم - ظلم الإنسان لأخيه الإنسان - ويُقدم فيه كل ما هو مادي على ما هو إنساني...!!!
هاهو يبين حرمة سفك الدماء بغير حق: ( أيها الناس، إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام إلى أن تلقوا ربكم، كحرمة يومكم هذا، وحرمة شهركم هذا..) فأين أمة الإسلام اليوم من تطبيق هذا المبدأ، وقد أخذ بعضها برقاب بعض، وتسلط القوي فيها على الضعيف ، والكبير علي الصغير ، والغني علي الفقير ...!!
وليست سورية واليمن منا ببعيد ..!!
وها هو يوضح براثن الجاهلية ..!! ( ألا إن كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدمي موضوع، دماء الجاهلية موضوعة...وربا الجاهلية موضوع..) كل ما كان عليه أمر الجاهلية قد انتهي ، ولم يبقَ له أي اعتبار ، ولا يمكن أن ينهض بأمة، ولا يمكن أن يبني حضارة ، ولا يمكن أن يعلو بشعب .
وها هو يؤسس لاحترام المرأة وتكريمها وصيانتها فهي جوهرة الإسلام اللامعة ، ومدرسة المسلمين الخلاقة ، وجامعة الإيمان الخيرة المثمرة إن فقهت دينها وعرفت ربها...!! ( واستوصوا بالنساء خيرًا ) وصية عظيمة لرسول عظيم لأمة عظيمة ، تلتزم بها المرأة وتهتدي بهديها ، وبعيدا عنها ذاقت أشد العذاب - تحت مسمى حرية المرأة – وبعيدا عن هذه الوصية تسقط المرأة إلي الهاوية ، إلي الذل والرذيلة، وتجرد من كل معاني الكرامة والشرف، تحت شعارات مزيفة وضعها الشيطان وصبها إبليس ، فكانت وبالا وهلاكا ودمارا لمن حاد وابتعد عن طريق الرحمن ...!! بل هي دعوة لاستباحة المرأة وتجريدها من عفتها وكرامتها ...!!
وها هو – عليه الصلاة والسلام – يقدم آخر وصاياه لأمته أن تتمسك بكتاب ربها وتعتصم به، مبينًا أنه سبيل العزة والنجاح (قد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به: كتاب الله ). وما وصلت أمة الإسلام إلى ما وصلت إليه إلا بهجر كتاب ربها وترك منهج نبيها "وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً " (الفرقان:30) ، ولا يصلح أمر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها.

كم هي البشرية اليوم بحاجة ماسَّة إلى مراجعة نفسها وتدارك أمرها والتزام طريق ربها ، والاهتداء بهدي نبيها ، فهل تفيء البشرية إلى رشدها ؟! وهل تعود إلي ربها؟! وتثور علي كل ما يعوق تقدمها وتطورها و نهضتها ..!! أم تبقى في غيِّها ، وتظل في وحلها ..؟!! في خطبة الوداع دستور الحياة ، وفي حجة الوداع سبيل النجاة ، وفي يوم الوداع طريق الدعاة ، السالكين لدرب الأنبياء والمرسلين ، ادرسوا خطبة الوداع ، وعيشوا حجة الوداع ، وتزودوا ليوم الوداع" .. وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ "(البقرة:197) ، يوم تودعون الدنيا لتلتقوا حبيبكم صلي الله عليه وسلم ، تفرحون بلقاءه ،و تسعدون بشفاعته ، وتشربون من حوضه ، وتلاقون صحبه ولسان حال أحدكم يقول كما قال سلفه ( وأفرحتاه غدا القي الأحبة محمدا وصحبه )
اللهم اجمعنا بحبيبك يوم القيامة ، اللهم اسقنا من حوضه شربة ماء لا نظمأ بعدها أبدا ،اللهم ارزقنا حجا مبرورا وذنبا مغفورا وسعيا مشكورا ، اللهم امنحنا التقوى وأهدنا السبيل وارزقنا الإلهام والرشاد ، اللهم ارزقنا الإخلاص في القول والعمل ،ولا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا ،وصلي اللهم علي سيدنا محمد وعلي أهله وصحبه وسلم ،والحمد لله رب العالمين
خميس النقيب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ثورة الحجيج
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فشل ثورة شباب اليمن وانتصار ثورة الجنوب !
» (ثورة&&&الحب)@
» ثورة شعب .... وحدة شعب
» سنة أولى .. ثورة !
» ثورة اليمن السلميه

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الصقراليماني :: المنتديات الاسلامية ::  القسم الاسلامي العام :: موسوعة الدروس العلمية والكتب-
انتقل الى: